منـتـديـات ديـمـا ســتـار dima star

منـتـديـات ديـمـاســتـار dimastar
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هنا في الحياة الدنيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jamal_123



عدد الرسائل : 30
تاريخ التسجيل : 04/03/2009

مُساهمةموضوع: هنا في الحياة الدنيا   الأربعاء مارس 04, 2009 1:47 pm

السلام عليكم

أخي المسلم أختي المسلمة

نحن هنا في الحياة الدنيا لنعبد الله سبحانه وتعالى ، بالفرح والحزن ، والعزيمة والرخصة ، والقوة والضعف

نحن نعبد الله في كل أحوالنا ، لا تختلف العبادة في الفرح عنها في الحزن مثلا

فنحن في الفرح نحمد الله ونشكره ولا نكفره

وفي الحزن نصبر لله ونتوكل على الله ونكل أمورنا إليه سبحانه

والعبادة معناها واسع جدا ، تشمل كل أمور حياتنا ، من أصغر شيء تفعله ، إلى أكبر شيء تقوم به

أعلم أن الأفلام بصورة عامة من المباحات التي يشاهدها الناس

لكن هناك قواعد وأصول لا يصح أن يكون المسلم عبدا لله سبحانه وتعالى وهو - أي المسلم - يرفضها أو يخترقها أو يتعداها

وقد قال الله سبحانه وتعالى : ( وتلك حدود الله فلا تقربوها ).. وفي آية أخرى ، ( فلا تعتدوها )

والله وما هذه الرسالة إلا رسالة من أخ مسلم لكم ، عاش فترة قبل الإلتزام بالإسلام ، وها هو يتنعم في نعمة الإلتزام ، وفهم الإسلام ، وفهم الواقع ، وفهم الأهداف المرادة من وراء كل الآلات الإعلامية الموجودة

أخواني وأخواتي هذه الرسالة إليكم ، نبعت من قول الله سبحانه وتعالى :
( والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض )

وقوله سبحانه : ( وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين )

وقول النبي صلى الله عليه وسلم ( الدين النصيحة )

أقول لكم : إن هذه الأفلام التي تُعرض علينا ليل نهار في وسائل الإعلام المحلية والعالمية ، سواء منها العربي أو الأجنبي أو المدبلج أو بأي شكل : هذه الأفلام محرمة تحريما قطعيا في شريعة الله سبحانه وتعالى

وابتداءً قبل سرد أدلة التحريم ، وهي معلومة بلا شك لدى كل عاقل .. لكن نذكر بعضنا بعضا بها ..

أخي وأختي : هل تحب أن تكون ممن يحارب الله بمعصيته ؟؟

هل تعلم أن مشاهدتك للأفلام تدمير لعقيدتك ؟

تدمير لإيمانك ؟

تدمير لحيائك ؟

تدمير للأخلاق والفضائل عندك ؟؟

سأبدأ معكم واحدة واحدة ، حتى نعلم المخطط الذي رُسم لنا ، ونحن كمسلمين نسير فيه كقطيع الغنم ، لا نتأمل فيما يجري حولنا

ألخص لك كل البحوث والمسائل الفقهية المتعلقة بتلك المسألة في هذه النقاط الإثنى والعشرين
وإذا أردت استيفاء نقطة معينة فلا بأس إن سألت ، فهو دينك أنت ، وأنت المسؤول عنه بين يدي الله غدا ، وليس أحد غيرك

أولا : الأمر بغض البصر أمر عام ، لا يُخصص إلا لمصلحة شرعية

قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ (30)( النور )

ثانيا : الأمر بغض البصر للرجال والنساء، وليس للرجال فقط

وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31) ( النور )

ثالثا : الأمر بالحجاب هو أمر بالتستر عن أعين الرجال

وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ .... ( 53 ) ( الأحزاب )

يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (59) الأحزاب

أن يُعرفن : أي أن يُعرفن أنهن حرائر المسلمات ، لأن الإماء كُن يكشفن وجوههن، فالأمر هنا للحرائر بأن تستر نفسها عن الرجال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هنا في الحياة الدنيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منـتـديـات ديـمـا ســتـار dima star :: المنتديات الدينية :: مواضيع دينية-
انتقل الى: